الرئيسية / شبكات / يمن نت و الواقع المؤلم

يمن نت و الواقع المؤلم

شركة يمن نت
رؤيتنا
أن نكون الرواد في تقديم خدمات الإنترنت وتراسل المعطيات في الجمهورية اليمنية ، و أحد اهم اللاعبين المؤثرين في مجال خدمات الانترنت
كيف تكونوا الرواد في تقديم خدمات الإنترنت وانتم الوحيدون في تقديم هذه الخدمة ؟؟
وكيف تكونوا أحد اهم اللاعبين ومافيش أحد غيركم بيلعب بخدمة الانترنت ؟؟
رسالتنا
التميز في تقديم وتوفير خدمات الانترنت وتراسل المعطيات وتقنيات المعلومات لكافة شرائح المجتمع بأحدث التقنيات وأجودها وبالأسعار المناسبة والانتشار الاوسع و بالوفرة الكافية.
لا تميزتم في تقديم الانترنت ولا قدمتوها لكافة شرائح المجتمع ، ولا استخدمتم أي تقينات حديثة بل أقدم تقنية وهي ADSL ، ولا أسعار مناسبة ، ولا انتشار واسع ولاوفرة كافية .. لا شيء من هذا كله لا شيء اطلاقاً فاخجلوا من كتابة هذه الرسالة على موقعكم .
أهدافنا
1- مواكبة التطور التكنولوجي والتقني في مجال الاتصالات وتقنية المعلومات بصورة عامة وفي مجال الانترنت وتراسل المعطيات بصورة خاصة .
للاسف لم تواكبوا أي تطور اطلاقاً .
2- تقديم الخدمات التي تخدم مجتمعنا اليمني ومشتركينا الكرام بافضل درجة ممكنة التي تلبي احتياجاتهم ، والوصول الى كافة شرائح المجتمع المختلفة.
للاسف لم تقدموا الخدمات التي تخدم المجتمع اليمني ولم توصلوا لكافة الشرائح منذ تأسيس الشركة عام 2001 .
3- التحسين المستمر في جودة الخدمات من خلال استخدام الحلول العصرية و التقنية بما يلبي رغبات مشتركينا ويحقق رضائهم.
للاسف لا يوجد اي تحسين مستمر ولم يتم استخدام اي حلول عصرية ، ولم تلبوا رغباتنا ولم تحققوا رضانا اطلاقاً بل نلتم سخطنا وغضبنا .
4- التواجد بالخدمات في كافة انحاء الجمهورية وتسهيل وتبسيط اجراءات الاشتراك في الخدمات.
للاسف لم تتواجدوا في كافة انحاء الجمهورية ولم تسهلوا اجراءات الاشتراك بل صعبتوها جداً وفي أغلب المناطق يتم المعاملة على النقطة اسابيع .
.
وفي الأخير
لا رؤية أدركت ، ولا رسالة وصلت ، ولا أهداف تحققت
فأعلنوا عن فشلكم الكامل في تحقيق كلاً من رؤية الشركة ورسالتها وأهدافها .واتركوا غيركم يتولى المسئولية .
.
لذلك نستطيع القول #يمن_نت_ضد_المواطن
.
أحمد محمد العليمي
رئيس النقابة الوطنية للشبكات
23-اكتوبر-2019م

عن admin

شاهد أيضاً

شركة سبيس اكس للانترنت الفضائي

تحليل شخصي للتغييرات التي ستحدثها شركة سبيس اكس في مجال الانترنت والاتصالات حول العالم عند …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *