الارشيف / العرب / الجزيرة نت

مقتل ضابط وإصابة مسؤول أمني بتفجير شمال سيناء

قتل ضابط شرطة مصري وأصيب مسؤول أمني بارز اليوم الجمعة في تفجير استهدف مدرعة شرطية شمالي سيناء (شمال شرق)، وفق تصريح مصدر أمني لصحيفة مصرية مملوكة للدولة، وذلك بعد يوم من إعلان الجيش المصري مقتل 19 مسلحا خلال الأيام الماضية.

ونقلت البوابة الإلكترونية لصحيفة أخبار اليوم الحكومية عن مصدر أمني -لم تسمه- قوله إن النقيب عبد المجيد الماحي الضابط في القوات الخاصة بشمال سيناء قتل إثر تفجير عبوة ناسفة في مدرعة تابعة لقطاع الأمن المركزي التابع لوزارة الداخلية.

وأكد المصدر أن مجهولين استهدفوا سيارة اللواء ناصر حسين مساعد مدير المنطقة المركزية لقطاع الأمن المركزي بشمال سيناء أثناء توزيع وجبات السحور على الخدمات والتمركزات الأمنية بشمال سيناء، مما أسفر عن إصابته بنزيف في المخ.

يأتي ذلك في حين لم يصدر عن الداخلية المصرية أي بيان رسمي بشأن الواقعة.

وأعلن الجيش المصري أمس الخميس مقتل 19 مسلحا خلال الأيام الماضية في سيناء حيث يقوم بحملة عسكرية موسعة للقضاء على من يسميهم "العناصر الإرهابية" في شمال ووسط شبه الجزيرة المضطربة أمنيا.

وقتل نحو ثلاثمئة مسلح وأكثر من 33 جنديا على الأقل منذ بدء عملية "سيناء 2018" في 9 شباط/فبراير الماضي استنادا إلى الارقام الرسمية التي يعلنها الجيش المصري.

وتنشط في سيناء عدة تنظيمات، أبرزها أنصار بيت المقدس -الذي أعلن في نوفمبر/تشرين الثاني 2014 مبايعة تنظيم الدولة الإسلامية وغير اسمه لاحقا إلى ولاية سيناء- مسؤوليته عن مقتل مئات من عناصر الجيش والشرطة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا