الارشيف / العرب / المصرى اليوم

ضبط 72 حقيبة أموال ومجوهرات بمنزل رئيس وزراء ماليزيا السابق

اشترك لتصلك أهم الأخبار

ضبطت الشرطة الماليزية 284 صندوقا به 72 حقيبة يدوية فاخرة محشوة بالأموال والمجوهرات خلال عملية مداهمة في إطار التحقيق حول اختلاس أموال الذي يطال رئيس الوزراء السابق نجيب رزاق، بحسب ما أوردت وسائل إعلام محلية، الجمعة.

ورفض نجيب، الذي بدا محطما وقلقا، التعليق على التطورات الأخيرة، بينما كان يمر بين حشد من وسائل الإعلام لدخول مسجد لأداء الصلاة، وعند سؤال نجيب إذا كان يريد التعليق على الموضوع، ربّت على ذراع أحد صحفيي وكالة «فرانس برس»، قائلا: «لاحقا، لاحقا».

وقالت الشرطة إن حجم المضبوطات من الأموال النقدية و248 صندوقا فيه حقائب يدوية من الماركات الفاخرة «إيرمس» و«لوي فويتون» تجعل من غير الممكن على الفور تقدير قيمتها.

وقامت الشرطة بعمليات مداهمة واسعة النطاق شملت منزل نجيب ومواقع أخرى، مساء الأربعاء، تنفيذا لوعد قطعته الحكومة الجديدة، برئاسة مهاتير محمد (92 عاما)، بالتحقيق في ممارسات رئيس الوزراء السابق.

وكانت الشرطة قد رفضت في السابق التعليق على عمليات الدهم، لكن عمر سينغ مسؤول دائرة الجرائم المالية في الشرطة، أكد أن العمليات الأخيرة، في ساعة مبكرة الجمعة، جاءت في إطار التحقيقات في اتهامات بأن نجيب وأسرته والمقربين منه نهبوا مليارات الدولارات من صندوق سيادي حكومي أسسه نجيب.

وصرح «سينغ» للصحافيين أمام المجمع السكني الفاخر في كوالالمبور حيث جرت عملية الدهم الأخيرة: «لا يمكنني تقدير قيمة المضبوطات»، مضيفا: «لقد أغلقنا الحقائب، لكننا نعرف أنها تحتوي على أموال، ونعرف أنها تحتوي على مجوهرات».

وأضاف أن «حقائب السفر الـ72 تحتوي على كميات كبيرة من العملات المختلفة ومنها الرينغيت الماليزي والدولار الأمريكي والساعات والمجوهرات»، مضيفا: أن «كمية المجوهرات كبيرة في الواقع».

وأظهرت مشاهد مسجلة عرضتها وسائل إعلام محلية صناديق كرتون وحقائب سفر مغلفة بالبلاستيك خلال تحميلها على شاحنة للشرطة سوداء اللون. وذكرت التقارير أن خمس شاحنات استخدمت لنقل كافة المضبوطات.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا