العرب / اليوم السابع

تظاهر مئات العاملين فى الأونروا بغزة احتجاجا على قرار فصل 1000 موظف

تظاهر موظفو وكالة غوث وتشغيل اللاجئين "الأونروا" أمام مقر الوكالة بغزة، مطالبين برحيل مدير عمليات "الأونروا" ماتياس شمالى، وذلك احتجاجا على قرار فصل ما يقارب 1000 موظف فى برامج الطوارئ المختلفة التابعة للأونروا.

 

وقالت وكالة معا الفلسطينية، إن الآلاف من الموظفين الذين شملهم قرار الفصل تظاهروا أمام مقر "الأونروا" فى مدينة غزة، مؤكدين عزمهم على إسقاط قرار فصلهم، محذرين "الأونروا" من الاستمرار فى سياسة تجاهل مطالب الموظفين.

 

وهدد الموظفون بأن الاعتصام القادم سيكون داخل مقر مدير عمليات "الاونروا" ماتياس شمالي، داعين الهيئة الوطنية لمسيرات العودة إلى اعتماد جمعة خاصة بهم تحت مسمى "جمعة لا لتقليصات الأونروا".

 

بدورها دعت نائب رئيس اتحاد الموظفين العرب فى وكالة غوث وتشغيل "الأونروا"، آمال البطش، لضرورة الحفاظ على الأمن الوظيفى للموظفين وتقديم الخدمات بأعلى جودة للاجئين الفلسطينيين.

 

وقالت البطش "هذه كانت وعود المفوض العام ويجب الالتزام بها ولن نصمت إذا تم الاستغناء عن أى موظف أو تهديد أمنه الوظيفى فى ظل الوضع الكارثى فى قطاع غزة، واستمرار الحصار وفى ظل الوضع المأساوى الذى يعيشه القطاع".

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا