ثقافة وفن / الجزيرة نت

"رامبيدج" يتصدر إيرادات السينما بأميركا الشمالية

وتراجع فيلم الرعب "أي كوايت بليس" من المركز الأول إلى الثاني هذا الأسبوع، محققا إيرادات بلغت 32.6 مليون دولار.

والفيلم من بطولة إيميلي بلنت وجون كراسينسكي ومن إخراج كراسينسكي نفسه.

وجاء فيلم الإثارة الجديد "تروث أور دير" في المركز الثالث بإيرادات بلغت 19.1 مليون دولار. والفيلم من بطولة لوسي هيل وتايلر بوسي ومن إخراج جيف ودلو.

وتراجع فيلم الحركة والمغامرة "ريدي بلاير وان" من المركز الثاني إلى المركز الرابع هذا الأسبوع، مسجلا 11.2 مليون دولار.

ويلعب دور البطولة في الفيلم تاي شريدان وأوليفيا كوك وبن مندلسون، وهو من إخراج ستيفن سبيلبرغ.

وتراجع الفيلم الكوميدي "بلوكرز" من المركز الثالث إلى المركز الخامس هذا الأسبوع، محققا إيرادات بلغت 10.3 ملايين دولار. والفيلم من بطولة ليزلي مان وآيك بارينهولتز ومن إخراج كاي كانون. 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا