الاقتصاد / مباشر (اقتصاد)

"موديز": ضعف الليرة سيؤدي لأزمة في اقتصاد تركيا

مباشر: أكدت وكالة "موديز" أن استمرار ضعف الليرة التركية مشكلة خاصة بالنسبة لاقتصاد البلاد، بعد أن شهدت مستويات قياسية متدنية.

وأوضحت وكالة التضنيف الإئتماني في مذكرة صادرة، اليوم الإثنين، أن الضعف في قيمة العملة المحلية لتركيا كان سلبياً بالنسبة لتصنيف الديون السيادية التركية.

وتشهد عملة تركيا موجة بيعية جعلتها هي العملة الأسوأ أداءً في الأسواق الناشئة خلال العام الحالي، حيث فقدت أكثر من 7% من قيمتها مقابل الدولار.

وأضافت "موديز" أن الحكومة التركية تبدو مصممة على الحفاظ على نمو الاقتصاد يوتيرة متسارعة قبل الانتخابات الوطنية المقرر إجراؤها في نوفمبر 2019 بغض النظر عن التكاليف.

ويرغب الرئيس رجب طيب أردوغان في الإبقاء على أسعار الفائدة منخفضة من أجل تحفيز الاقتصاد.

وأوضحت وكالة التضنيف أن هذا الموقف المتوتر هو اختبار هام للتوازن الدقيق بين القوة الأساسية للاقتصاد التركي وبين مقاييس الوضع المالي القوي للغاية وبين ارتفاع درجة تأثرها الخارجي المتزايد.

وبحلول الساعة 3:22 مساءً بتوقيت جرينتش، تراجعت الليرة التركية مقابل الدولار الأمريكي بنسبة 0.4% لتصعد الورقة الخضراء إلى 4.1131 ليرة، لتكون بالقرب من المستويات القياسية المتدنية التي سجلتها في الأسبوع الماضي.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا