الارشيف / الاقتصاد / بوابة الشروق

معهد التخطيط: الحكومة تنفذ 3 مشروعات قومية تخدم قطاع السياحة

تنفذ الحكومة المصرية حاليا 3 مشروعات قومية لصالح قطاع السياحة، هى العاصمة الإدارية ومدينة العلمين الجديدة ومشروع المثلث الذهبى، وفقا لندوة بحثية عقدها معهد التخطيط القومى ونشر نتائجها فى بيان، اليوم.

وقال المتحدثون فى الندوة التى عقدت لمناقشة الإجراءات التى اتخذتها الحكومة والمشروعات التى تسهم فى نهضة القطاع، إن ما تقوم به الدولة من تنمية أنماط جديدة من السياحة كالسياحة العلاجية والدينية وسياحة المؤتمرات والسياحة الرياضية سينعش القطاع.

وبحسب البيان، فإن تحرير سعر الصرف وتشكيل المجلس الأعلى لمكافحة الإرهاب وإعادة تشكيل المجلس الأعلى للسياحة وتطوير البنية التحتية، جميعها خطوات تسهم فى تطور وتنمية قطاع السياحة.

وقال علاء زهران رئيس المعهد، إن السياحة المصرية تسير بخطى ثابتة نحو استعادة معدلاتها الطبيعية ونيل مكانتها كوجهة مفضلة لمختلف السائحين حول العالم، ولفت إلى أن الترويج السياحى لمصر فى أسواق عالمية مثل ألمانيا، وبريطانيا، وفرنسا، وإيطاليا وروسيا والصين والهند والدول العربية واليابان، تفيد القطاع.

كانت هالة السعيد وزيرة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإدارى قد أكدت أهمية المشاركة المصرية فى المعارض والبورصات الدولية كونها أداة هامة للترويج للمقصد المصرى والالتقاء بشركاء المهنة من منظمى الرحلات وصناع القرار فى صناعة السياحة على مستوى العالم، كما نوهت إلى أن استراتيجية التنمية السياحية تعتمد على زيادة الحركة السياحية إلى مصر وتشجيع الاستثمارات فى القطاع.

وبحسب البيان، أكدت المناقشات خلال الندوة أن تشجيع حركة السياحة وجذب الاستثمارات يأتى انطلاقا من تمتع مصر بمقومات سياحية هائلة مع التأكيد على فكرة المحافظة على مرونة سياسة الاستثمار السياحى وتدعيمها بسياسة متوازنة للترويج والتسويق عملا على تشجيع القطاع الخاص بضخ المزيد من الاستثمارات لإقامة القرى السياحية والمنتجعات الترفيهية.

كما تناولت الندوة أهمية العنصر البشرى فى مجال السياحة مع التأكيد على أهمية توفير تدريب لكوادر العاملين فى قطاع السياحة ورفع كفاءتهم مع التوجه لربط مخرجات التعليم بسوق العمل فى هذا القطاع كونه يستوعب المزيد من العمالة بما يساهم فى حل مشكلة البطالة ورفع معدلات التنمية الاقتصادية.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا