الارشيف / صحتي / العربية نت

حذار الهواتف والمكاتب.. عدوا الظهر والرقبة!

خلال السنوات الخمس الأخيرة ارتفعت معدلات الإصابة بـ #آلام_الرقبة والظهر إلى أرقام قياسية، ويعزى ذلك بحسب الأطباء إلى نمط الحياة التي يكثر فيها معدل الجلوس وتغيب الحركة.

ويعاني أكثر من شخصين من كل خمسة أشخاص الآن من #آلام_الظهر والرقبة، مما يؤثر على 12 في المئة من السكان، أكثر مما كان عليه الوضع قبل عام.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى