الرياضة / الشاهد

سيلفا: لا نعد جماهير البرازيل بالفوز بمونديال روسيا!

قرر تياغو سيلفا قائد منتخب البرازيل لكرة القدم وضع سقف محدد للتوقعات من خلال التأكيد أنه لا يمكنه أن يعد الجماهير بالفوز ببطولة كأس العالم 2018 وإنما تقديم مباريات كبيرة.
وتعرض المنتخب البرازيلي لخسارة فادحة أمام نظيره الألماني «7-1» في الدور ربع النهائي من كأس العالم 2014، رغم أن التوقعات في ذلك الوقت كانت كبيرة جداً للحصول على اللقب.
وقال تياغو سيلفا لهيئة الإذاعة البريطانية: «لدينا فرصة أخرى في مونديال روسيا لإعادة كتابة التاريخ، لا نعد جماهيرنا باللقب ولكن نعدهم بتقديم مباريات عظيمة وكرة قدم رائعة في البطولة».
وسيلعب المنتخب البرازيلي في المجموعة الخامسة من كأس العالم إلى جانب صربيا وكوستاريكا وسويسرا التي يواجهها في مباراته الأولى في السابع عشر من يونيو المقبل.
ويتدرب منتخب السيليساو خلال الوقت الراهن على الأراضي الإنكليزية، فيما يحاول المهاجم نيمار دا سيلفا استعادة لياقته البدنية عقب شفائه التام من الإصابة التي تعرض لها في الكاحل.
ولا يستطيع أحد في البرازيل أن ينسى ما حدث في الثامن من يوليو 2014 على استاد «مينيراو» بمدينة بيلو هوريزونتي حيث تلقى البرازيليون صدمة مدوية بخسارة منتخب بلادهم الثقيلة 1 - 7 أمام نظيره الألماني في الدور قبل النهائي لبطولة كأس العالم 2014 بالبرازيل.
وفيما كان البرازيليون في انتظار «المجد» من خلال استعادة العرش العالمي والتتويج بلقب المونديال للمرة السادسة في تاريخهم، صدم الفريق جماهيره بأسوأ صفحة في تاريخهم بالمونديال.
وبعد مرور أربع سنوات، أصبح الفريق أمام فرصة ذهبية لإصلاح ما أفسده المونديال البرازيلي.
ومن أجل هذا، لن يكون أمام المنتخب البرازيلي «راقصو السامبا» سوى طريق واحد وهو الطريق إلى منصة التتويج باللقب الغائب عنه منذ 2002 عندما يخوض الفريق فعاليات النسخة الجديدة التي تستضيفها روسيا من 14 يونيو إلى 15 يوليو المقبلين.
ولايزال المنتخب البرازيلي هو الفريق الوحيد الذي خاض جميع النسخ العشرين السابقة للمونديال كما يستحوذ الفريق على الرقم القياسي في عدد مرات الفوز باللقب العالمي «خمسة ألقاب».
وكان المنتخب البرازيلي أول المتأهلين للمونديال الروسي عبر التصفيات حيث حجز المقعد الثاني في النهائيات بعد المنتخب الروسي صاحب الأرض.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا