الارشيف / غير مصنف / فرانس 24

فرانس24 تودع جان اللفي مسؤول قسم الإنترنت العربي وأحد أعمدة القناة

  • 1/19
  • 2/19
  • 3/19
  • 4/19
  • 5/19
  • 6/19
  • 7/19
  • 8/19
  • 9/19
  • 10/19
  • 11/19
  • 12/19
  • 13/19
  • 14/19
  • 15/19
  • 16/19
  • 17/19
  • 18/19
  • 19/19

ودعت فرانس24 الثلاثاء 20 آذار/مارس جان اللفي، رئيس تحرير قسم الإنترنت العربي، وأحد أعمدة القناة منذ تأسيسها في 2006. عُرف جان بمهنيته الكبيرة التي استقاها عبر سنوات عمل في العديد من المؤسسات الإعلامية العربية منها والفرنسية، وما ميز فقيد فرانس24 إنسانيته الكبيرة التي يشهد له بها كافة من عملوا معه.

ببالغ الحزن والأسى، تلقت قناة فرانس24 والعاملون فيها الثلاثاء، نبأ رحيل جان اللفي، رئيس تحرير موقعها العربي، وأحد مؤسسي القناة منذ نشأتها في 2006.

وبرحيل جان اللفي تفقد القناة أحد أهم أعمدتها وواحدا من خيرة العاملين فيها إنسانيا، عرف بمهنيته الكبيرة التي استقاها بعد سنوات خبرة طويلة تعدت الثلاثين عاما في العديد من المواقع الإخبارية والمحطات الاذاعية والتلفزيونية العربية منها والغربية. كما عرف بإنسانيته وحيويتة التي يشهد له بها كافة من عملوا معه.

وجان من مواليد بيروت 1958، بدأ مسيرته  المهنية في الصحافة المكتوبة بلبنان، بلده الأصلي، قبل العمل في إذاعة الشرق بفرنسا. انتقل في 2006 إلى قناة فرانس24 وواكب انطلاقتها، ليصير أحد أهم كوادرها حتى رحيله.

أبدى جان شجاعة كبيرة أمام المرض حتى أيامه الأخيرة، حيث واصل دعم فريقه وتشجيعه لتطوير الموقع العربي. كما لم يتوان عن الحضور على الرغم من صعوبة تلك الفترة.

وتوالت التعازي منذ الإعلان عن وفاة جان، حيث تحدث مدير قناة فرانس24 مارك سيقلي عن "جان الصديق، جان الابتسامة، جان الطيبة". مضيفا "جان كان شخصا مخلصا ومتفانيا في عمله، متعاونا مع طاقمه وداعما له. لطالما أجمع الكل على تقديره، من الناحية الإنسانية أو المهنية".

فريق موقع قناة فرانس24 بالعربية سيحفظ ذكرى مسؤول كان أكثر من ذلك، كان أخاً وصديقاً، قاسم كل أفراد عائلة فرانس24 أفراحهم وأحزانهم طيلة سنوات...

وداعا جان وشكرا

فرانس24

نشرت في : 21/03/2018

كل الأخبار

الكرملين يندد بعدم رغبة السفير البريطاني في الاستماع لرد روسيا في قضية الجاسوس

للمزيد

وفاة

فرانس24 تودع جان اللفي مسؤول قسم الإنترنت العربي وأحد أعمدة القناة

للمزيد

مقتل 26 شخصا في تفجير في كابول

للمزيد

قتيل ومفقود وعمليات خطف بالجملة من شركة لافارج الفرنسية في سوريا

للمزيد

كل الأخبار

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا