غير مصنف / الموجز

لماذا استقال زيدان من ريال مدريد؟

لندن (بي بي سي)

أعلن نجم كرة القدم زين الدين زيدان استقالته من تدريب نادي ريال مدريد الإسباني، بعد خمسة أيام من قيادة النادي الملكي للفوز ببطولة دوري أبطال أوروبا.

وقال زيدان إن ريال مدريد بحاجة إلى "صوت مختلف".

وعقد زيدان مؤتمرا صحفيا قال فيه إن "كل شيء يتغير"، و"هذا هو السبب الذي جعلني أتخذ هذا القرار".

وقاد زيدان نادي ريال مدريد للحصول على دوري أبطال أوروبا ثلاث مرات متتالية والدوري الإسباني الممتاز مرة واحدة منذ توليه المسؤولية في يناير/كانون الثاني 2016.

وقال المدير الفني: "أنا أعشق هذا النادي".

وأضاف: "ما أعتقده هو أن هذا النادي بحاجة إلى تحقيق الفوز باستمرار، لكنني أعتقد أنه بحاجة إلى التغيير وإلى صوت مختلف وإلى طريقة عمل أخرى. وهذا هو السبب الذي جعلني أتخذ هذا القرار".

وتولى زيدان، 45 عاما، قيادة ريال مدريد خلفا للإسباني رفائيل بينيتيز، وقاد الفريق في 149 مباراة حقق خلالها الفوز في 104 مباراة، أي بنسبة تصل إلى 69.8 في المئة من مجموع المباريات.

وسبق أن صرح زيدان في فبراير/شباط الماضي بأنه سوف يرحل عن الفريق لو شعر بأنه "ليس لديه شيء جديد يقدمه".

ومع ذلك، جاء قرار استقالة زيدان في توقيت صادم لعشاق النادي، بعد أيام من الفوز بدوري أبطال أوروبا على حساب ليفربول الإنجليزي.

المدرب الجديد
وبات يتعين على ريال مدريد الآن أن يبحث عن المدير الفني الرابع خلال خمس سنوات.

وكانت تقارير سابقة قد ربطت ريال مدريد بالمدير الفني الحالي لنادي توتنهام هوتسبر ماوريسيو بوكيتينيو، لكنه وقع عقدا جديدا مع توتنهام لمدة خمس سنوات الأسبوع الماضي.

وتضم قائمة المرشحين أيضا المدير الفني الحالي لنادي يوفنتوس ماسيميليانو أليغري، والمدير الفني السابق لأرسنال آرسين فينغر، والمدير الفني الحالي لنادي نابولي الإيطالي ماوريسيو ساري .

وأعلن زيدان عن رحيله عن ريال مدريد في مؤتمر صحفي حضره رئيس النادي الملكي فلورنتينو بيريز، الذي قال: "لم يكن هذا القرار متوقعا على الإطلاق. لقد أخبرني زيدان بقراره أمس".

وأضاف: "هذا يوم حزين بالنسبة لي وبالنسبة للاعبين ولكل شخص في هذا النادي. إنه يعرف أنني كنت أكثر شخص يريد التعاقد معه عندما كان لاعبا، وكمدرب كذلك".

وتابع: "كنت أتمنى استمراره في فريقي إلى الأبد". أعلن نجم كرة القدم زين الدين زيدان استقالته من تدريب نادي ريال مدريد الإسباني، بعد خمسة أيام من قيادة النادي الملكي للفوز ببطولة دوري أبطال أوروبا.

وقال زيدان إن ريال مدريد بحاجة إلى "صوت مختلف".

وعقد زيدان مؤتمرا صحفيا قال فيه إن "كل شيء يتغير"، و"هذا هو السبب الذي جعلني أتخذ هذا القرار".

وقاد زيدان نادي ريال مدريد للحصول على دوري أبطال أوروبا ثلاث مرات متتالية والدوري الإسباني الممتاز مرة واحدة منذ توليه المسؤولية في يناير/كانون الثاني 2016.

وقال المدير الفني: "أنا أعشق هذا النادي".

وأضاف: "ما أعتقده هو أن هذا النادي بحاجة إلى تحقيق الفوز باستمرار، لكنني أعتقد أنه بحاجة إلى التغيير وإلى صوت مختلف وإلى طريقة عمل أخرى. وهذا هو السبب الذي جعلني أتخذ هذا القرار".

وتولى زيدان، 45 عاما، قيادة ريال مدريد خلفا للإسباني رفائيل بينيتيز، وقاد الفريق في 149 مباراة حقق خلالها الفوز في 104 مباراة، أي بنسبة تصل إلى 69.8 في المئة من مجموع المباريات.

وسبق أن صرح زيدان في فبراير/شباط الماضي بأنه سوف يرحل عن الفريق لو شعر بأنه "ليس لديه شيء جديد يقدمه".

ومع ذلك، جاء قرار استقالة زيدان في توقيت صادم لعشاق النادي، بعد أيام من الفوز بدوري أبطال أوروبا على حساب ليفربول الإنجليزي.

المدرب الجديد
وبات يتعين على ريال مدريد الآن أن يبحث عن المدير الفني الرابع خلال خمس سنوات.

وكانت تقارير سابقة قد ربطت ريال مدريد بالمدير الفني الحالي لنادي توتنهام هوتسبر ماوريسيو بوكيتينيو، لكنه وقع عقدا جديدا مع توتنهام لمدة خمس سنوات الأسبوع الماضي.

وتضم قائمة المرشحين أيضا المدير الفني الحالي لنادي يوفنتوس ماسيميليانو أليغري، والمدير الفني السابق لأرسنال آرسين فينغر، والمدير الفني الحالي لنادي نابولي الإيطالي ماوريسيو ساري .

وأعلن زيدان عن رحيله عن ريال مدريد في مؤتمر صحفي حضره رئيس النادي الملكي فلورنتينو بيريز، الذي قال: "لم يكن هذا القرار متوقعا على الإطلاق. لقد أخبرني زيدان بقراره أمس".

وأضاف: "هذا يوم حزين بالنسبة لي وبالنسبة للاعبين ولكل شخص في هذا النادي. إنه يعرف أنني كنت أكثر شخص يريد التعاقد معه عندما كان لاعبا، وكمدرب كذلك".

وتابع: "كنت أتمنى استمراره في فريقي إلى الأبد".

وجاء قرار زيدان بالرحيل في أعقاب إعلان نجمي الفريق غاريث بيل وكريستيانو رونالدو عن تفكيرهما في الرحيل عن النادي.

ولم يكن بيل سعيدا بجلوسه على مقاعد البدلاء في المباراة النهائية لدوري أبطال أوروبا أمام ليفربول، في حين صرح رونالدو الأسبوع الماضي بأنه سوف يعلن التفاصيل الخاصة بمستقبله قريبا.

وعندما سُئل زيدان عما إذا كان قرار الرحيل متعلقا بمصير رونالدو، رد قائلا: "لا".

وجاء قرار زيدان بالرحيل في أعقاب إعلان نجمي الفريق غاريث بيل وكريستيانو رونالدو عن تفكيرهما في الرحيل عن النادي.

ولم يكن بيل سعيدا بجلوسه على مقاعد البدلاء في المباراة النهائية لدوري أبطال أوروبا أمام ليفربول، في حين صرح رونالدو الأسبوع الماضي بأنه سوف يعلن التفاصيل الخاصة بمستقبله قريبا.

وعندما سُئل زيدان عما إذا كان قرار الرحيل متعلقا بمصير رونالدو، رد قائلا: "لا".

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا