أخبار العالم / RT Arabic (روسيا اليوم)

نيودلهي: لهذه الأسباب استخدمنا "ميغ - 21" ضد باكستان!

قال قائد القوات الجوية الهندية، إن بلاده استخدمت مقاتلة من طراز "ميغ - 21" التي صممها السوفييت ضد الطائرات الحربية الباكستانية لأن النسخة المستخدمة تم تحديثها مؤخرا وهي "مؤهلة".

وفي معرض رد قائد القوات الجوية الهندية المارشال بيرندر سينغ دهانوا، على أسئلة الصحفيين عن الأسباب التي تقف وراء نشر هذا الطراز من الطائرات الحربية واستعمالها في العمليات العسكرية الأخيرة، شدد على أن "ميغ- 21" لا تزال طائرة قادرة بعد تحديثها الأخير.

وقام هذا النوع من الطائرات الحربية بأولى طلعاته قبل أكثر من خمسة عقود، ولعبت هذه المقاتلة السوفيتية أدوارا في الصراعات المسلحة منذ أزمة الصواريخ الكوبية، ودخلت في آخر تجربة قتالية حين اعترض سلاح الجو الهندي طائرات حربية باكستانية استهدفت مواقع في القسم الهندي من كشمير.

وقال قائد سلاح الجو الهندي في هذا الشأن: "إن طراز ميغ - 21 بيسون، عبارة عن طائرة قادرة، وقد تم تطويرها ولديها رادار أفضل، وصواريخ جو جو ونظام أسلحة أفضل. نحن نقاتل بجميع الطائرات الموجودة في حوزتنا".

ونسخة ميغ - 21 المسماة بيسون، أحدث نموذج من هذا الطراز المخضرم من المقاتلات الحربية، وقد أدخلت عليها تحسينات في تسعينيات القرن الماضي، ويبدو أن الهنود راضون عن نتيجة مشاركتها الأسبوع الماضي في معركة جوية، على الأقل وفق روايتهم التي رفضتها باكستان.

وتنفي إسلام آباد التي أعلنت في البداية أن طائراتها المقاتلة أسقطت طائرتين حربيتين هنديتين، قبل أن تكتفي بواحدة، أن تكون قد خسرت أي طائرة حربية في المعركة الجوية التي وقعت الأربعاء الماضي.

وتؤكد باكستان أيضا أنها لم تستخدم طائرات "إف - 16" الأمريكية في تلك المهمة، كما يصر الهنود.

وتقول بعض التقارير، إن باكستان إذا استخدمت هذا النوع من المقاتلات الأمريكية فقد تكون انتهكت اتفاقية مع الولايات المتحدة بخصوص المستخدم النهائي.

المصدر: وكالات

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا