الارشيف / أخبار العالم / الدستور

«ماي» تدافع عن قصف سوريا أمام البرلمان البريطاني

دافعت تيريزا ماي، رئيسة الوزراء البريطانية، عن مشاركة بلادها في العدوان الثلاثي على سوريا، السبت الماضي، إلى جانب فرنسا والولايات المتحدة، مؤكدًة أن الضربات الجوية جائت لمنع استخدام الأسلحة الكيميائية في سوريا مجددًا.

جاء ذلك خلال، بيان لها، اليوم السبت، أمام مجلس العموم حول المشاركة بريطانيا في قصف سوريا، وقالت ماي: إن "عدم التخلص من الأسلحة الكيميائية السورية يعني أن النظام سيواصل استخدامها، ومن الواضح أن النظام السوري واصل استخدام الكيميائي بعد هجوم خان شيخون"، وذلك حسبما أفادت قناة روسيا اليوم.

واعتبرت ماي أن النظام السوري هو المسئول عن هجوم مدينة دوما بغوطة دمشق الشرقي، مؤكدًة امتلاك الحكومة البريطانية الكثير من الأدلة على هذا الأمر.

وشددت ماى على أن هذه الضربات لم تهدف إلى إسقاط النظام بسوريا، لكنهم تحركوا لتجنب وقوع كارثة إنسانية مجددًا، لذا تم استهدف منشآت كيميائية.

وعبرت ماي عن استمرار دعم لندن للحل السلمي للأزمة في سوريا، رغم محاولة الحكومة السورية إخفاء ما حدث في دوما، وهناك أيضًا جهود لإخفاء دور روسيا.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا