أخبار العالم / الدستور

كوريا الجنوبية: سنحاول جسر الهوة بين كيم وترامب

قال مساعد الرئيس الكورى الجنوبى، مون جاى، إنه سيحاول استغلال قمته مع الرئيس الأمريكى دونالد ترامب لجسر هوة الخلاف بين الأخير والزعيم الكورى الشمالي كيم جونج أون، بهدف التوصل إلى اتفاق بين كوريا الشمالية والولايات المتحدة.

ومن المقرر أن يلتقي مون مع ترامب في واشنطن، الثلاثاء المقبل، قبل ثلاثة أسابيع من الاجتماع المفترض بين الرئيس الأمريكي والزعيم الكورى الشمالى في سنغافورة.

وقال نام جوان-بيو، نائب مدير مكتب الأمن الوطني الرئاسى: "نتوقع أن تلعب القمة المقبلة كجسر بين أمريكا وكوريا الشمالية ما يقود إلى نجاح القمة الكورية الشمالية الأمريكية المقبلة، إذ إنها تأتى قبل ثلاثة أسابيع فقط من القمة الكورية الشمالية الأمريكية".

وقال مسئول فى قصر الرئاسة الكورى الجنوبى، إنه من المتوقع أن يناقش الزعيمان سبل ضمان مستقبل مشرق للشمال، عندما تحقق كوريا الشمالية الالتزام الكامل بهدف إخلاء شبه الجزيرة الكورية من الأسلحة النووية.

وتأتي زيارة مون لواشنطن بعد قمة تاريخية بينه وبين الزعيم الكورى الشمالى في قرية الهدنة يوم 27 أبريل، اتفق فيها الزعيمان على مواصلة إخلاء شبه الجزيرة الكورية تمامًا من الأسلحة النووية وتعليق الأعمال العدائية بين البلدين.

ومن المقرر أن تحدد القمة بين كيم وترامب فى 12 يونيو المقبل بنود الاتفاق على إخلاء شبه الجزيرة الكورية من الأسلحة النووية.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا