أخبار العالم / RT Arabic (روسيا اليوم)

ما الذي يترتب على نقص الخبرات العالية في سوقي العمل السعودي والإماراتي؟

أظهرت دراسة لشركة "Korn Ferry" العالمية بأن الرواتب الشهرية لأصحاب الخبرات العالية قد ترتفع في كل من السعودية والإمارات، وذلك بسبب النقص في الخبرات العالية في سوقي العمل العربيين.

وأشار مدير "Korn Ferry" في الشرق الأوسط، جوناثن هولمز، إلى "وجود الكثير من العاملين في السعودية والإمارات، ولكن قلة منهم فقط تتمتع بالمهارات الثمينة التي تتطلبها الشركات، بغية بقائها حية في الأسواق".

وبالنسبة للإمارات، فمن المتوقع أن يرتفع الدخل السنوي للموظفين ذوي الخبرات العالية بـ 5.9 مليار دولار بحلول عام 2030. وذلك يعني زيادة بنسبة 9% عن الدخل السنوي الحالي.

وأما السعودية، فقد تشهد زيادة في الدخل السنوي للموظفين من هذه الفئة بنسبة 17%، أي بإضافة 33.6 مليار دولار على الدخل الحالي. 

وتوقع التقرير الصادر بلوغ العجز في الخبرات 660 ألف موقع وظيفي، بحلول عام 2030 في المملكة العربية السعودية. وتأمل الدراسة أن يساعد البرنامج الوطني السعودي "رؤية  2030" في سد العجز المتوقع، لأنه يتضمن مبادرات وخططا تهدف إلى جذب المزيد من المواطنين السعوديين المؤهلين المنتشرين حول العالم.

المصدر: Arab News + Twitter

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا