أخبار العالم / RT Arabic (روسيا اليوم)

أمادو كوفا يسخر من الجيش الفرنسي الذي أعلن مقتله

ظهر أمادو كوفا، زعيم الجماعة الإرهابية "كتيبة تحرير ماسينا"، في شريط مصور، متحدثا باللغتين العربية والإنجليزية، وكذّب خبر مقتله الذي أعلنته فرنسا في نوفمبر الماضي.

وارتدى كوفا، عمامة بيضاء في تسجيل مصور نشرته بعض وسائل الإعلام، ومواقع التواصل الاجتماعي، وسخر من المزاعم التي أشارت إلى مقتله.

وفي الشريط، ظهر كوفا، وهو يسخر من الجيش الفرنسي وجيش جمهورية مالي، وأكد أنه نجا من الهجوم الذي تعرض له قبل عدة أشهر.

وأكد كوفا، أنه لم يعلن خبر نجاته على الفور، بهدف مراقبة ردود الأفعال على ذلك، وإعداد أفضل الخطط للتعامل معها في وسائل الإعلام سياسيا وميدانيا. وأكد موقع "سايت"، المختص في متابعة نشاطات الجماعات المسلحة والإرهابية على الإنترنت، صحة التسجيل.

من جانبه، أشار الجيش الفرنسي، إلى أنه يتحقق من صحة هذه المعلومات.

وفي وقت سابق، أعلنت وزيرة الدفاع الفرنسية فلورنس بارلي، أمام برلمان بلادها، أن رجل الدين المتشدد والقيادي البارز في إحدى الجماعات الإرهابية المرتبطة بالقاعدة، أمادو كوفا، قتل في هجوم نفذ يوم 22 نوفمبر مع عدد كبير من أنصاره.

وأكد جيش جمهورية مالي، من جانبه، مقتل كوفا، واعتبر ذلك ضربة قوية للجماعات الإسلامية المتشددة.

وفي عام 2013، تدخلت وحدات عسكرية فرنسية في منطقة الساحل الإفريقي، ولا يزال هناك حوالي 4500 جندي فرنسي، معظمهم في جمهورية مالي.

المصدر: وكالات

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا