أخبار العالم / RT Arabic (روسيا اليوم)

زيادة الوزن قبل سن 50 عاما تزيد خطر الوفاة بسرطان قاتل

أشارت دراسة جديدة إلى أن سرطان البنكرياس مميت أكثر لدى المرضى الذين يعانون من زيادة الوزن قبل بلوغ سن الخمسين.

واكتشف العلماء في جمعية السرطان الأمريكية أن مؤشر كتلة الجسم البالغ 30 أو أكثر، يزيد من مخاطر الموت بسبب سرطان البنكرياس بنسبة 25%.

وتشير النظريات الحالية إلى أن الالتهاب الذي يأتي مع زيادة الوزن، قد يشجع الخلايا على التحور لتصبح سرطانية.

وعلى الرغم من أن سرطان البنكرياس يعد شكلا نادرا من المرض، إلا أنه شهد تزايدا كبيرا في السنوات الأخيرة، حيث أن عامل الخطر الرئيس في ذلك ما يزال يحير العلماء، خاصة وأن التدخين الذي يعد أحد عوامل خطر الإصابة بالمرض، آخذ في الانخفاض، وفقا للدكتور إريك جاكوبس، المدير العلمي في الجمعية الأمريكية للسرطان والمعد المشارك في الدراسة الجديدة.

وتشير الدراسة إلى أن السمنة قد تكون السبب في زيادة خطر سرطان البنكرياس، خاصة وأن العديد من الدراسات قد أثبتت أن زيادة الوزن تعد أحد عوامل الخطر الرئيسة للعديد من الأمراض، بما في ذلك عدة أنواع من السرطان، وهي الرحم والمريء والمعدة والكلى والكبد وبعض أورام المخ وسرطانات البنكرياس والقولون والمستقيم والورم النخاعي المتعدد.

وتشير الدراسات أيضا إلى أن زيادة الوزن قد تجعل هذه السرطانات أكثر فتكا، وحتى إذا نجا هؤلاء الأشخاص من السرطان، فمن المحتمل أن تكون لديهم نوعية حياة رديئة في المستقبل.

وعلى الرغم من أن الذين يعانون من زيادة الوزن أو السمنة هم أكثر عرضة بنسبة 150% للإصابة بسرطان البنكرياس في مرحلة ما من حياتهم، مقارنة بأولئك الذين لديهم وزن طبيعي، إلا أنه لا يُعتقد أن السمنة سبب رئيس للسرطان، بل هي مجرد عامل خطر.

المصدر: ديلي ميل

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا